منتدى اون لاين العربي

اهلا وسهلا بيك اخى زائر
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

 

 درس وهو الاستثناء

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المغربي
صاحب الموقع
صاحب الموقع
المغربي

ذكر عدد المساهمات : 1723
نقاط : 1960048
السٌّمعَة : 27
العمر : 34

بطاقة الشخصية
ما رأيك بالمنتدى ما رأيك بالمنتدى: 10

درس وهو الاستثناء  Empty
مُساهمةموضوع: درس وهو الاستثناء    درس وهو الاستثناء  Emptyالأحد ديسمبر 19, 2010 4:22 pm

سنبدأ بأول درس وهو الاستثناء





أســـــــلوب الاستثنـــــــــاء





إعــــداد الأستـاذ / ناصـر علي / صـــــــلالة
مفهوم الاستثناء




إخراج اسم يقع بعد أداة استثناء من الحكم أو المعنى المفهوم قبل الأداة .




فالمستثنى اسم يذكر بعد أداة من أدوات الاستثناء ومخالفا ما قبل الأداة في الحكم مثل :




(فهم
الطلاب دروس الكتاب إلا درسا ). فالاسم الواقع بعد أداة الاستثناء "درسا "
هو الذي أخرج من الحكم السابق للأداة وهو الفهم, وهو المستثنى منه( دروس
الكتاب ).




أركان الاستثناء


وهي مكونات جملة الاستثناء , التي تتشكل من ثلاثة أركان رئيسيةهي :
المستثنى منه " دروس الكتاب" وهي المجموعة التي وقع إثبات الحكم لها أو نفيه عنها
من الأداة " إلا " هي التي تخرج عنصرا أو أكثر من حكم المجموعة
المستثنى "درسا" وهو العنصر الذي وقع إخراجه من حكم المجموعة
أدوات الاستثناء
أشهرها ستة هي : (إلا , غير , سوى , ما عدا ، ما خلا ، حاشا.)
أنواع الاستثناء
الأول : الاستثناء المتصل :
وهو ما كان فيه المستثنى من نفس نوع المستثنى منه مثل :
ظهرت النجوم إلا نجمةً . هاجرت الطيور إلا الدوريًَ .
قلمت الأشجار إلا ثلاثةَ أشجار . عرفت المدعويين إلا واحداً .
عرفت المدعويين إلا واحداً
عرف: فعل ماضٍ مبني على السكون لاتصاله بضمير المتكلم (تُ) والضمير في محل رفع فاعل
المدعوين : مفعول به منصوب علامته الياء لأنه جمع مذكر سالم
إلا : أداة استثناء حرف مبني على السكون - واحداً : مستثنى منصوب علامته تنوين الفتح
تعاملت مع المصارف إلا مصرفين
تعامل: فعل ماضٍ مبني على السكون لاتصاله بضمير المتكلم (تُ) والضمير في محل رفع فاعل
- مع المصارف : مع: ظرف مكان – المصارف : مضاف إليه مجرور بالكسرة
- إلا : حرف مبني على السكون - مصرفين : مستثنى منصوب وعلامة نصبه الياء لأنه مثنى
الاستثنــاء المفــرغ أو الناقص المنفي
وهو
يفيد أيضا معنى القصر والحصر ولايوجد فيه مستثنى منه ويعرب الاسم الواقع
بعد (إلا) حسب موقعه في الجملة أما الاسم الواقع بعد غير وسوى فيعرب دائما
مضاف إليه مجرور
. مثل : ما انتصر إلا الحقُ , وما ساعدت إلا محمدا وما
التقيت إلا بزيدٍ . حيث تعرب الأسماء بعد أداة الحصر على أنها فاعل ,
ومفعول به , واسم مجرور.
وكـان أداة الاستثنـاء ( إلا ) غير موجـودة
حكـم المستثنى الإعـــرابي
أولا : وجــــوب النصــــب
1- ( فسجد الملائكة كلهم أجمعون إلا إبليس أبى أن يكون مع الساجدين )
2- رأيت الطلاب في الفصل إلا محمدا
3- دخل الضيوف القاعة إلا كلابهم


جميهم مستثنى بإلا منصوب

في
الأمثلة السابقة نلاحظ أن المستثنى كان منصوبا فيها جميعها , وذلك لأن
الجملة مثبته – غير منفية – وأن الاستثناء تام حيث كان المستثنى منه
موجودا , ويسمى هذا النوع الاستثناء التام الموجب .
ثـانيا : جــــــواز النصب
1- حضر المسؤولون جميعهم إلا المحافظ أو المحافظ
(المحافظ الأولى مستثنى منصوب والثانية بدل مرفوع لأنها بدل من المستثنى منه المسؤولون الفاعل)
2-ماصدقت الخطباء إلا خطيبا أو خطيبا
خطيبا الأولى مستثنى منصوب – وخطيبا الثانية بدل منصوب من المستثنى منه المفعول به الخطباء )
3-ما تعاملت مع مكاتب السفر عدا مكتبا أو مكتب
( مكتبا الأولى مستثنى منصوب – ومكتب الثانية بدل من الاسم المجرورمكاتب فتكون مجرورة )

نلاحظ
ان المستثنى كان في الجمل السابقة منصوبا وجاز معه إعراب آخر هو( البدل
)من الاسم السابق له (المستثنى منه). والسبب في ذلك هو أولا: كون
الاستثناء تاما – لوجود المستثنى منه في الجمل–
ثانيا: جملة الاستثناء منفية ومن أجل ذلك, يجوز نصب المستثنى أو إبداله من المستثنى منه عندما تكون جملة الاستثناء تامة ومنفية

غير وسوى : وهما في الاستثناء اسمان يعربان إعراب المستثنى ويحملان على
(إلا) - يعنيان معنى إلا - ويثبت لهما الإعراب الذي يكون للاسم بعد إلا في
الاستثناء –المستثنى- ويعرب الاسم الواقع بعدهما دائما مضاف إليه مجرور
فهم التلاميذ القاعدة غيرَ سميرٍ
فهم التلاميذ : فعل وفاعل
القاعدة : مفعول به غير : مستثنى منصوب بالفتحة وهو مضاف و سمير : مضاف إليه مجرور
ركب المسافرون الطائرة سوى صالحٍ
ركب : فعل ماض مبني على الفتح
المسافرون : فاعل مرفوع بالواو لأنه جمع مذكر سالم .
الطائرة : مفعول به منصوب بالفتحة
سوى : مستثنى منصوب علامته الفتحة المقدرة على آخره وهو مضاف و صالح : مضاف إليه
إن
إعراب( غير وسوى ) في الجملتين السابقتين كان كإعراب الاسم الذي يأتي بعد
إلا – المستثنى – ولذا أعربت كل واحدة على أنها مستثنى منصوب وفي الوقت
نفسه كانت كلتاهما مضافتين والاسم الواقع بعدهما , كان مضافا إليه مجروراً
.
ثالثـا : يعرب حسب موقعه في الجملة
(وما محمـد إلا رسول قد خلت من قبله الرسل )
ما : أداة نفي - محمد: مبتدأ مرفوع بالضمة – إلا: أداة استثناء ملغاة- رسول : خبر مرفوع بالضمة
( ولايلقاها إلا الصـابرون )
الواو : حرف عطف – لا: نافية
يلقــاها: فعل مضارع مرفوع بالضمة والهاء ضمير متصل مبني في محل نصب مفعول به
إلا : أداة استثناء ملغاة - الصابرون: فاعل مرفوع بالواو لأنه جمع مذكر سالم
وهنا
يعرب الاسم الواقع بعد ( إلا) في تركيب الحصر أو ( الاستثناء المفرغ ) حسب
موقعه في الجملة لأن الجملة منفية والمستثنى منه غير موجود وتعتبر ( إلا )
ملغاة ولاوجود لها
تدريبــــــــات
عيـن المستثنى والمستثنى منه من الجمل الآتية ثم بين حكم المستثنى وإعرابه
1-( مالهم من علم إلا اتباع الظن ) 2- كل المصـائب تهون غير شماتة الأعـداء
3- ( فلبث فيهم ألف سنة إلا خمسين عامـا ) 4- مارسب من الطلاب إلا الكسلان
5- ( وماجعلنا أصحاب الجنة إلا ملائكة ) *- لم يبق في المدرسةسوى المدرسون( صحح العبارة )
ملحوظة هـامـة: أدوات النفي أشهرها : ما – لا – ليس – لن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://enligne.arabepro.com
 
درس وهو الاستثناء
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى اون لاين العربي :: المنتدى التعليمي الأساسي :: التعليم الثانوي إعدادي-
انتقل الى: